معتز رسلان رئيس مجلس الأعمال المصري الكندي في حوار مع أون إير نيوز

- Less than a minute read

قال المهندس معتز رسلان، رئيس مجلس الأعمال المصري الكندي، في حوار خاص لأون إير نيوز على هامش مؤتمر إفريقيا في قلب مصر الذي عقده المجلس بالتعاون مع المجلس المصري للتنمية المستدامة،  أن مجلس الأعمال المصري الكندي والمجلس المصري للتنمية المستدامة هما مجالس غير حكومية غير هادفة للربح، والغرض من مجلس الأعمال هو تنمية العلاقات الأقتصادية التجارية بين مصر ودول العالم، وأضاف رسلان أن نشاط المجلس يقوم على عمل بعثات تجارية للخارج لفتح أسواق جديدة لمصر وتعريف الدول الأخرى بالسوق المصري،  حيث زار المجلس عدد من البلدان منها جورجيا وأرمينيا وبيلاروسيا، وخلال الشهر القادم سيتوجهون لبلغاريا و بلجراد، وأكد رسلان أن المرحلة القادمة سينتقل المجلس لإفريقيا وبدأ ذلك من خلال ندوة  “إفريقيا في قلب مصر “، فالهدف هو فتح سوق جديد في افريقيا وتعريف السوق المصري به، واستطرد رسلان قائلا  “نحن انقطعنا لفترة طويلة عنها وكما قال السفير الروندي انه عقب عهد عبد الناصر وحتى مجئ الرئيس عبد الفتاح السيسي  كانت العلاقات في تلك الفترة مع إفريقيا شبه متجمدة، لذا أن الأوان أن نفتح هذه الأفاق، فإفريقيا سوق جيد”.

أما عن دور الدولة في إفريقيا قال رسلان أن الدولة ورجال الأعمال كلاهما يتجهان لإفريقيا حاليا لأن هناك فرص واعدة وجيدة، وتابع رسلان “كما الدولة تساعدنا كرجال أعمال علينا مساعدتها، لأننا كيان واحد فالدولة تساعد على الصعيد السياسي ونحن على الصعيد التجاري، حتى نصنع منظومة في النهاية تحقق لنا ما نريد”.